أخبار عاجلة
الرئيسية / غير مصنف / دليلك الإرشادي للدخول وتصفح مواقع الإنترنت العميق Deep Web بشكل عملي!

دليلك الإرشادي للدخول وتصفح مواقع الإنترنت العميق Deep Web بشكل عملي!

تنويه: محتوى المقال التالي هو لأغراض تعليمية فقط، ولا نتحمل في أراجيك أي مسؤولية عن اساءة استخدام محتوى هذا المقال، ولا أي ضرر ينتج عن ذلك

أحبس أنفاسك جيداً وتخلص من كل شيء يشتت تفكيرك أو يلهيك ولا بأس بأن تقفل عليك باب الغرفة وتعطيل جميع إشعارات حساباتك الإجتماعية، فأنت على وشك الدخول لعالم غامض جداً ويعتبر خط أحمر عند الكثيرين لما يحتويه على كل ما يخطر على بالك.

إنه الإنترنت العميق Deep Web عزيزي القارئ، فحسب الإحصائيات فما يظهر أمامك من مواقع على الإنترنت لا يُشكل سوى 16% فقط من الجزء الظاهر والمتبقي 84% من المواقع جميعها مدفون أو لنكن أكثر دقة مخفي بشكل أكثر عمقاً في مواقع الإنترنت العميق.

هذه المواقع تشمل كميات ضخمة من المعلومات الهامة جدا لوكالة ناسا وبيانات للأرصاد الجوية والمنظمات الإقتصادية والمخابراتية الكبرى وقواعد بيانات لمواقع كبرى مثل ويكيليكس وغيرها، وبمثل ما تتواجد هذه المواقع المحترمة، لدينا أيضاً مواقع تتعامل في كل شيء ممنوع وغير قانوني من التجارة في السلاح والمخدرات إلى الإتجار في البشر بإختصار كل ما هو غير قانوني يمكنك إيجاده في الإنترنت العميق.

ولكن مهلاً … فمقالنا اليوم لا يتحدث عن الإنترنت العميق فقد سبقني إليه الكثيرين من زملائي على موقع أراجيك يمكنك الاطلاع عليها إن أردت ذلك!

الويب العميق أو Deep Web أكثر أهمية مما يعتقد الجميع

ما لا تعرف عن الإنترنت الخفى ” Deep Web “

ففي هذا المقال نتحدث عن ما هو أكثر من هذا، فالأسطر التالية عبارة عن دليل إرشادي للدخول وتصفح مواقع الإنترنت العميق بشكل عملي كأنك تتصفح إحدى مواقعك المفضلة مثل أراجيك أو فيسبوك أو تويتر، ومرة أخرى لا تنسى أن تغلق عليك باب الغرفة جيداً وتعطل جميع إشعارات المواقع الإجتماعية ولو بشكل مؤقت.

فمن السهولة بمكان أن تخوض وتصل لعالم مواقع الإنترنت العميق، وأيضاً من السهولة أن يتم ضبطك وأنت تتصفح هذه المواقع في حالة لم تأخذ الإحتياطات المناسبة والتي من شأنها أن تخفى أي أثر لك في هذا العالم الغامض.

الخطوة الأولى : إخفاء أي أثر لك بإستخدام VPN

ضروري جداً ومن الأساسيات في أن تُحصِن هويتك وجهازك بأقوى وأحدث تطبيق شبكة إفتراضية VPN، وإبتعد تماماً عن التطبيقات المجانية وابحث عن التطبيقات المدفوعة التي توفر أكثر درجات الخصوصية والتأمين، ويجب عليك أن تأخذ هذا الأمر على محمل الجد خاصة إذا كنت تنوى تصفح المتاجر الإلكترونية الموجودة في هذا العالم المظلم.

وضع في ذهنك بأن الوكالات الحكومية غير غافلة عن هذا النوع من الأنشطة، ولديها مراقبة دائمة لكل من يحاول الدخول لهذا العالم، لذلك لا تجعل هذا الأمر سهلاً بالنسبة لهم بل حاول بكل جهدك أن تصعب عليهم الأمر من خلال شبكة إفتراضية قوية تذهب بهم بعيداً عن موقعك الحالى.

كما لا يخفى عليك بأنه كلما كان الفضول هو محركك الأول في الغوص وإكتشاف هذا العالم تأكد تماماً بأن هنالك من يتربص بك ويتحين الفرصة للإيقاع بك وسرقة كل ما تملك من أموال وكلمات سر وبيانات شخصية من جهازك الشخصي، لذلك إحذر من قراصنة الويب العميق الذين يتصيدون اللحظة المناسبة للإيقاع بك خاصة إذا كنت من المبتدئين المحبين للإكتشاف بدون دراية ومعرفة تامة.

الخطوة الثانية : تحميل متصفح تور TOR

للوصول لمواقع الإنترنت العميق تحتاج إلى متصفح خاص يختلف كلياً عن المتصفحات المعروفة لدينا مثل جوجل كروم وسفارى … إلخ، بل سوف تحتاج إلى متصفح قوى جداً ومتوافق بشكل كامل لتصفح مواقع الإنترنت العميق.

هذا المتصفح هو تور TOR وللحصول عليه لا تكتفي فقط بالبحث عنه في جوجل أو تحميله من إحدى المنتديات، سيكون عليك التوجه بشكل مباشر للموقع الرسمي للمتصفح وتحميله بشكل مباشر بعد إجراءك لهذه الخطوات:

  • مسح ذاكرة التخزين المؤقت لجميع المتصفحات.
  • أغلق جميع المتصفحات المفتوحة.
  • عمل تسجيل خروج من جميع حساباتك “بريد إلكترونى، مواقع إجتماعية، مواقع سحابية …إلخ “

ويفضل بعد إجراء الخطوات السابقة عمل إعادة تشغيل للجهاز بشكل كامل، ثم الدخول وتفعيل إتصال الإنترنت ثم مباشرة تفعيل الشبكة الإفتراضية VPN والتأكد من الإتصال بموقع أخر غير الذي تتواجد فيه الآن.

ثم فتح المتصفح المفضل لديك ومن ثم تحميل متصفح تور TOR عبر هذا الرابط

الخطوة الثالثة: تنصيب متصفح TOR

عند اكتمال التنزيل، انقر نقراً مزدوجاً فوق الملف الذي تم تنزيله، واختر مجلد الوجهة (المجلد الذي تريد استخراج متصفح تور) منه، واختر استخراج.

الخطوة الرابعة: بدء تشغيل متصفح تور TOR

أفتح المجلد حيث قمت باستخراج متصفح تور وانقر نقراً مزدوجاً فوق “ابدأ متصفح تور Start TOR Browser”، سيتم فتح صفحة البدء في نافذة المتصفح.

حتى الآن، لديك كل الأدوات اللازمة والأساسية لتصفح مواقع الإنترنت العميق، شبكة إفتراضية يخفي كل أثر لك بالإضافة إلى المتصفح المطلوب للدخول إلى هذه المواقع، مع العلم بأن إمتدادات هذه المواقع تنتهي بنطاق مختلف عن النطاقات المعروفة لدينا “com, Net, Org” فجميع مواقع الإنترنت تنتهي بنطاقين هما  “.onion” أو “.bit”

هنالك ملايين المواقع في الإنترنت العميق تستطيع زيارتها وتصفحها، وعشرات الأسواق الالكترونية التي يمكن أن تستعرض منتجاتها إذا أردت التسوق يمكنك معرفة بعضها عبر هذا الرابط، مع الإشارة إلى أن العملة الرسمية لهذه الأسواق هي البتكوين.

ولكن قبل أن يأخذك الحماس والفضول للذهاب لتصفح هذه المواقع، عليك أولاً أن تقرأ النصائح التالية بكل تمعن حتى لا تقع ضحية إبتزاز أو إستيلاء على بياناتك الشخصية في هذا العالم المظلم.

خطوات الأمان والخصوصية التي يجب إتباعها في تصفح مواقع الإنترنت العميق

  •  لا تغير حجم نافذة المتصفح، ففي هذا خطورة بالغة حيث يمكن لبعض البرامج التجسسية أن تقرأ ما يحدث على المتصفح في حجمه الكامل وبالتالي إمكانية أن تكون في خطر وارد جداً، لذلك أترك حجم النافذة كما هي.
  •  إيقاف خاصية الجافا في المتصفح، إحدى أشهر البرامج التي يمكن أن يُستخدم في التجسس عليك، فتعطيلها بشكل تام من إعدادات متصفح تور هو الحل الأمثل حتى لا تعطي فرصة لقراصنة الإنترنت من إستخدام هذه الخاصية ضدك.
  •  أفصل كاميرا الويب أو ضع شريط لاصق على الكاميرا المدمجة في حالة تصفح الإنترنت العميق عن طريق كمبيوتر محمول، فالقراصنة والحكومات لديها طرق للوصول إلى جهاز الكمبيوتر الخاص بك وتشغيل الفيديو والكاميرات، شاهد فلم سنودن لتعرف خطورة هذه الأداة في إنتهاكات الخصوصيات.
  • أفصل المايكرفون أو قم بحجبه بشريط لاصق، فأخر ما تريده هو تسجيلات صوتية تسجل تحركات في جميع الأوقات، وهي بمثل خطورة كاميرا الويب، فكلنا نتذكر الضجة التي أثارتها صورة مارك زوكربيرج مؤسس الفيسبوك عند إحتفاله بوصول تطبيق إنستجرام ل 500 مليون مشترك.
  • لا تستخدم اسمك الحقيقي أو الصور أو البريد الإلكتروني أو حتى كلمة المرور التي استخدمتها من قبل على المواقع العادية، بل عليك أن تكون مخفي تماماً وهذا يأتي بإختيارك لأسماء وهمية وصور لا تمت لك بصلة، وإذا أردت التسجيل فعليك إستخدام حساب بريد إلكتروني قوى ومشفر ولا يمكن تتبعه أو الوصول إليه.
  • إذا كنت تستخدم متصفح تور على شبكة الإنترنت المظلم للوصول إلى أبعد نقطة ممكنة، عليك أن تفكر بكل جدية حول أمنك وخصوصيتك فحينها ستكون معرضاً لأقسى أنواع الهجمات والقرصنة كلما تعمقت أكثر في هذا العالم، لذلك لا تتعمق أكثر إلا إذا كنت واثقاً تمام الثقة بأنك قد اتخذت كافة الإحتياطات الأمنية التي من شأنها ألا تعرضك لخطر بالغ.

الآن يمكننا القول بأنك جاهز رسمياً للغوص في هذا العالم العميق والمظلم من الإنترنت، لا توجد نصائح او فقرات يخبرك ماذا عليك أن تفعل في هذا العالم المظلم فكل ما عليك هو إشباع فضولك وإستكشاف هذا العالم بنفسك، وضع في ذهنك بأنك كلما تعمقت كثيراً فستجد الكثير والمثير من الحقائق الغريبة منه أمور قد تكون غير قانونية ايضاً، وبناءً عليه فإن كل خطوة وكل ضغطة زر تقوم بها في هذا العالم هي على مسئوليتك الشخصية، ولانتحمل مسؤولية أي ضرر أو مسائلة قد تتعرض لها.

‘);
var postContentAdvert1 = $(‘#post-content-129129-ad-1’, postContent);
postscribe(postContentAdvert1, “

‘);
var postContentAdvert2 = $(‘#post-content-129129-ad-2’, postContent);
postscribe(postContentAdvert2, “